العالم

محكمة النقض الفرنسية ترفض شكاوى قضائية تقدم بها المغرب

أصدرت محكمة النقض (محكمة التمييز العليا) الفرنسية، قرارا برفض النظر في أي دعوى تشهير يكون طرفها دولة أجنبية، على خلفية تقديم المغرب ثلاثة طعون بعد رفض قبول شكاوى تشهير تقدم بها بين عامي 2015 و2018، ضد الملاكم الفرنسي من أصل مغربي، زكريا مومني، الذي قدم شكوى في فرنسا للتعذيب ضد رئيس مكافحة التجسس المغربي، والثانية تخص حكما لمحكمة النقض الفرنسية بإثبات صحة التسجيلات التي تدين الصحفيين الفرنسيين إيريك لوران وكاترين غراسييه في قضية ابتزاز الملك محمد السادس مقابل عدم نشر كتاب ينتقد المملكة نظير مبالغ مالية ضخمة.

وقالت المحكمة الفرنسية أمس الجمعة 10 ماي، أن الدول الأجنبية التي تعتبر نفسها ضحية للتشهير العلني لا يمكنها رفع دعاوى أمام المحاكم الفرنسية.

واستندت المحكمة في رفضها النظر في القضايا، إلى المادة 32 من قانون 29 يوليوز 1881 الخاص حرية الصحافة الذي ينص على المعاقبة على جريمة “التشهير ضد الأفراد” بشكل حصري. وقال “بما أنه لا يمكن اعتبار المملكة المغربية (فردا) وفق المعنى المقصود في هذا النص فإنه لا يجوز لها رفع دعوى قضائية بتهمة التشهير على أساس هذا القانون ، نتيجة لذلك، لا يمكن لأي دولة تؤكد أنها ضحية للتشهير، أن ترفع دعوى تعويض للضرر الذي لحق بها”.

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium