حوارمنصّات

أيت لكتاوي: الهيئة المغربية للصحافيات تأسست للدفاع عن مهنة الصحافة وخدمة نسائها

أسست مجموعة من الزميلات من منابر عدة هيئة للصحافيات المغربيات، وتعد الأولى من نوعها بالمغرب، وبهذه المناسبة أجرت المنصة حوارا مع ماجدة أيت لكتاوي مسؤولة لجنة التواصل والعلاقة مع الإعلام وعضو مؤسس للهيئة، لإطلاعنا على الغاية من هذا التأسيس وآفاق العمل في واقع مهني يعرف الكثير من التراجعات.

 كيف تبلورت فكرة تأسيس الجمعية وما سياقها وما الغاية منها؟

جاءت فكرة تأسيس الهيئة المغربية للصحافيات نتيجة ما يعرفه المشهد الإعلامي من تشتت وتردي الثقافة الإعلامية، كما أصبحت الصحافة مهنة من لا مهنة له، وانتشرت صحافة الاسترزاق والفضائح. فكان لابد من التفكير في إطار يعيد الاعتبار لمهنة لها قدسيتها واحترامها ويقدم نموذجا من الصحافيات المهنيات المحترفات ممن يحترمن أنفسهن ويحترمن المتلقي ولهن دراية بقانون وأخلاقيات الصحافة. ونظرا لوجود إطارات وجمعيات تعنى بالمجال الإعلامي، كان لابد من البحث عن التميز وعلى نوع من الخصوصية.

ما القيمة المضافة للجمعية وسط عدد من الجمعيات في هذا القطاع؟

من خلال المعطيات السابقة ونظرا لانعدام إطار يخص الصحافية والإعلامية المغربية بالاهتمام، كان لابد من التفكير في خلق هذا الإطار كقيمة مضافة تؤثث المشهد الإعلامي المغربي ويمتلك بصمته الخاصة والمميزة. وتسعى الهيئة إلى أن تكون فاعلة في دعم وإبراز أدوار الصحافية المغربية وتمكينها من الريادة في مجال الإعلام في عصر التكنولوجيا والإعلام الرقمي. وتطمح الهيئة المغربية للصحافيات إلى تشجيع الصحافيات والإعلاميات المغربيات على العطاء المهني لتقوم بأدوارها في إيصال الحقيقة والتوعية الشاملة، ومحاربة كل أشكال التطفل على مهنة الصحافة والإساءة إليها ومحاربة الرداءة وصحافة الفضائح والتشهير بالمواطنين. كما تعمل على الدفاع عن المهنة وأخلاقياتها، وكذلك الاهتمام بقضايا المرأة الإعلامية ومعالجة مشاكلها لتسهيل أدوارها الأسرية والمهنية.

 كيف ترين واقع عمل الصحافيات بالمغرب؟

الصحافية والإعلامية المغربية تتخبط في عدد من المشاكل على غرار زميلها الرجل، إلا أنها وبالإضافة إلى حملها هم المهنة فإنها تحمل على عاتقها مسؤوليات الأسرة والأطفال. ولا شك أن صحافيات المغرب يعانين الأمرّين، حين يجدن أنفسهن بين مطرقة العمل الصحفي وبين سندان القانون المؤطر للمقاولة الصحفية المجحف، الذي لا يرحم دورها كأم، وبين متطلبات أسرتها ومسؤولياتها تجاه بيت وزوج وأطفال. زد على ذلك، أنه بالرغم من تفوق عدد كبير من الصحافيات المغربيات وتألقن في عالم الصحافة والإعلام، إلا أن الأحكام المسبقة للمجتمع تجاه المرأة الصحافية تعتبرها أقل كفاءة وقدرة على النجاح.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premiumEssai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premiumEssai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premiumEssai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premiumEssai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premiumiptv smart iptv iptv smarters pro abonnement iptv boitier iptv iptv smarters duplex iptv net iptv iptv box iptv boitier iptv prix Premium IPTV IPTV Abonnement Abonnement Smart Abonnement Smart Premium Abonnement Smartiptv application iptv code iptv Duplex Play Gse smart iptv IPTV Android IPTV Formuler IPTV m3u IPTV Mag IPTV Premium IPTV smart IPTV Windows Net iptv Revendeur IPTV