العالم

“الكورونا” تقسو على الهند وتسجل أعلى حصيلة يومية في العالم

العالم

سجلت الهند أزيد من 350 ألف إصابة جديدة بفيروس الكورونا، خلال 24 ساعة الأخيرة، بعد بضعة أيام على اكتشاف سلالة مزدوجة متحورة وصفت ب”المدمرة”، لتتسبب في ارتباك على مستوى البنيات التحتية الصحية، في غياب أسرة كافية للمرضى، وتراجع لمخزون الأكسجين داخل غرف الإنعاش.

وأعلن الاتحاد الأوروبي، إلى جانب حكومات ومنظمات إغاثية، عن تقديم مساعدات عاجلة للهند، لمساعدتها على التصدي للموجة الحالية من انتشار الكورونا، وأرسلت الحكومة البريطانية شحنات من التجهيزات الطبية اللازمة، تزامنا مع إطلاق الحكومة الهندية خططا لتعزيز محطات توليد الأكسجين قصد سد الخصاص.

وشهدت نيودلهي وفاة المرضى في مستشفيين مختلفين بسبب توقف إمدادات الأكسجين، كما اكتظت الشوارع والأزقة المجاوزرة للمراكز الصحية، في ظل عجز هذه الأخيرة عن استقبال الأعداد المهولة من المصابين، ونقلت وسائل إعلام مشاهد مروعة لحرق آلاف الجثث تواليا.

واتجهت أصابع الاتهام، حسب تقارير دولية، لرئيس الوزراء ناريندا مودي، والذي أعلن قبل 6 أسابيع عن عودة الحياة إلى طبيتعها، بعد تلقيح 1 بالمئة من مجموع السكان، كما جرت انتخابات في 5 ولايات هندية خلال الشهر الجاري، ورافقتها تجمعات بشرية لا تستجيب لمعايير السلامة والتباعد الاجتماعي.

وارتفع إجمالي المصابين في الهنذ، منذ ظهور الجائحة، إلى 17 مليونا توفي منهم 195 ألفا، في ثالث أعلى حصيلة وفيات في العالم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى