استطلاع

تقرير: 65 %من الأسر المغربية تدهورت معيشتها خلال الـ 12 شهرا السابقة

استطلاع

تقرير: 65 %من الأسر المغربية تدهورت معيشتها خلال الـ 12 شهرا السابقة

بلغ معدل الأسر التي صرحت بتدهور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا السابقة %64,8، فيما اعتبرت 20,9 % منها استقراره و14,3% تحسنه. وهكذا، استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 50,5 نقطة عوض ناقص46,6  نقطة خلال الفصل السابق وناقص 19,8 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

أما بخصوص تطور مستوى المعيشة خلال 12 شهرا المقبلة، فتتوقع  %26,0 من الأسر تدهوره و%34,8 استقراره في حين %39,2 ترجح تحسنه. وهكذا، استقر رصيد هذا المؤشر في 13,2 نقطة مسجلا تحسنا سواء بالمقارنة مع الفصل السابق أو مع نفس الفصل من السنة الماضية حيث استقر في ناقص 17,4 نقطة وناقص  4,6 نقطة على التوالي.

ووفق تقرير لمندوبية التخطيط فقد توقعت %76,1 من الأسر ارتفاعا في مستوى البطالة خلال 12 شهرا المقبلة. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص   62,2نقطة، مقابل ناقص78,3  نقطة خلال الفصل السابق و ناقص 70,8 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

واعتبرت 73,2% من الأسر، خلال الفصل الأول من سنة 2021، أن الظروف غير ملائمة للقيام بشراء سلع مستديمة، في حين رأت %11,7 عكس ذلك. وهكذا استقر رصيد هذا المؤشر في مستواه السلبي مسجلا ناقص 61,5 نقطة مقابل ناقص 61,2 نقطة خلال الفصل السابق وناقص  32,6 نقطة خلال نفس الفصل من سنة 2020.

وصرحت %55,8 من الأسر، خلال الفصل الأول من سنة 2021، أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت  %39,3 من مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض. ولا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها 4,9% وهكذا استقر رصيد آراء الأسر حول وضعيتهم المالية الحالية في مستوى سلبي بلغ ناقص 34,4 نقطة مقابل ناقص29,1 نقطة خلال الفصل السابق وناقص27,7 نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

وبخصوص تطور الوضعية المالية للأسر خلال 12 شهرا الماضية، صرحت 54,4 %من الأسر بتدهورها. وبذلك بقي هذا التصور سلبيا حيث بلغ رصيد هذا المؤشر ناقص 47,4 نقطة مقابل ناقص 39,9 نقطة خلال الفصل السابق ناقص22,9  نقطة خلال نفس الفصل من السنة الماضية.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى