أخبار المغربالنقابية

التنسيق الثلاثي لأطر الإدارة التربوية يطالب بتغيير شروط الاشتغال الحالية

النقابية

التنسيق الثلاثي لأطر الإدارة التربوية يطالب بتغيير شروط الاشتغال الحالية

تعتبر هيئة الإدارة التربوية بكافة فئاتها (إسنادا ومسلكا ) وبمختلف الأسلاك التعليمية( ابتدائي ،ثانوي إعدادي وثانوي تأهيلي) وبمختلف المهام (مديرات ومديرون،حارسات عامات وحراس عامون،ناظرات ونظار ،رئيسات ورؤساء أشغال مديرات ومديرو الدراسة) عنصرا رئيسيا في المؤسسات التعليمية و حلقة أساسية تمر عبرها حتما كل محاولات الإصلاح التي تعرفها المدرسة العمومية .

ولذلك قال التنسيق الثلاثي لأطر الإدارة التربوية إنه أصبح من الضروري القطع كليا مع شروط اشتغال وممارسات الإدارة التربوية حاليا والمتمركز أساسا حول تنفيذ المهام والتعليمات والتحول إلى إدارة تربويةمؤسساتية حديثة تقوم كأداة فاعلة ومبدعة كفيلة بصناعة القرار التربوي محليا.

وثمن التنسيق النقابي إرساء مسلك تكوين الأطر الإدارية التربوية بمراكز مهن التربية والتكوين واعتبر خلق الإطار التربوي الجديد (المتصرف التربوي) داخل الهيئات المشتغلة في المدرسة العمومية تحقيقا لإحدى مقترحاتها.

وطالب بالإسراع بتعميمه على كل المزاولين و تجويده بشكل يسمح بمهننة العمل الإداري التربوي وجعله إطارا إداريا ملتزماومسؤولا بهوية قانونية واضحة ومحددة المهام والمسؤوليات ،يساهم في تعزيز  القيادة التربوية بمؤسسات التربية والتكوين والارتقاء بأدوارها الاستراتيجية والإسهام في إنجاح الإصلاحات الجارية لمنظومة التربية والتكوين.

ولتحقيق ذلك طرح التنسيق الثلاثي ملفا مطلبيا متكاملا يهدف إلى الارتقاء بواقع الإدارة التربوية على وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي غير أنه قوبل بالصمت والتجاهل وعدم الاستجابة مما دفع بالتنسيق الثلاثي إلى تسطير برنامج نضالي  تحت شعار” لا عودة إلى حين تحقيق المطالب”.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى