العالم

شرطة كاتالونيا تعتقل بارتوميو بعد تحقيق مطول في قضية Barça-gate 

 

رياضة

معاذ أحوفير

ألقت السلطات الأمنية بإقليم كاتالونيا القبض على جوزيب ماريا بارتوميو، الرئيس السابق لنادي برشلونة، على خلفية القضية المعروفة بـ “Barça-Gate”، والتي أثارت جدلا واسعا إبان عهدته الأخيرة على رأس إدارة النادي.

وأعلنت الشرطة عن اعتقال بارتوميو صباح اليوم من منزله، واقتياده للحجز لاستكمال التحقيق، إلى جانب مستشاره السابق خايمي ماسفيرير، وجرى تفتيش منزليهما، كما تم تفتيش المكاتب الإدارية بمقر النادي، وإجراء بحث دقيق مع العاملين بداخله.

وتنبني القضية على عقد شراكة يجمع نادي برشلونة بشركة متخصصة في تدبير مواقع التواصل الاجتماعي، مقابل 1 مليون دولار، ويشتبه في استغلالها لتضخيم صورة بارتوميو وإدارته، فيما تزعمت الشركة حملات إشاعات بحسابات وهمية لإفساد صورة بعض أساطير النادي، وأبرزهم ليونيل ميسي، والمدرب السابق بيب غوارديولا، وجيرارد بيكي، وكارليس بويول.

وتفيد مصادر بأن نويليا روميرو، الموظفة السابقة داخل النادي، أدلت بشهادة مفصلة حول القضية، في يوليوز الماضي، قبل أن يتم طردها من وظيفتها، ويعتقد بأنها عززت الملف بدلائل جديدة لدى النيايبة العامة.

وتأتي هذه القضية، بعد سنتين ونصف على اعتقال الرئيس السابق ساندرو روسيل، بتهمة تزوير بنوذ عقد انتقال البرازيلي نيمار للقلعة الكاتلونية، ويطفو ملف بارتوميو ليزيد من متاعب النادي الذي يعاني أزمة مالية ورياضية خانقة، ومن المرتقب إجراء انتخابات رئاسية خلال الشهر الجاري.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى