أخبار المغربالحكومية

المغرب يدين هجوم “عصابة البوليساريو” على قنصليته بإسبانيا

الحكومية

أدانت سفيرة المغرب لدى إسبانيا، كريمة بنيعيش، أعمال التخريب والعنف التي استهدفت قنصلية المغرب في فالنسيا وقالت “لقد تابعنا هذا الصباح، الأعمال الإجرامية وغير المسؤولة التي قامت بها شرذمة من المجرمين، المؤطرين من طرف عصابة البوليساريو الانفصالية، والذين قاموا بتعليق ما يمكن أن أسميه، ببساطة، خرقة على مستوى القنصلية العامة للمملكة المغربية بفالنسيا بدلا من علمنا الوطني”.

وأضافت في تصريح للصحافة الأحد 15 نونبر أن القنصل العام المغرب بفالنسيا قام على الفور بإعادة العلم الوطني إلى مكانه، مشيرة أن هذا العمل الذي وصفته بالجبان يؤكد على غرار ما حدث بالكركرات، “النهج المافيوزي الخارج عن القانون لرعاة هذا العمل الإجرامي”.

كما أبرزت أن “هذه الأعمال جاءت بدعوات استفزازية مختلفة أطلقها هذا الأسبوع ما يسمى بممثلي عصابة البوليساريو، الذين دعوا أنصارهم إلى التظاهر أمام جميع التمثيليات المغربية بأوروبا”.

وفي السياق ذاته أعلنت وزارة الخارجية الإسبانية، في بيان لها استنكارها الشديد وادانتها لهذا الهجوم  مؤكدة عزمها فتح تحقيق لتحديد ملابسات الحادث غير المسؤول.

وأكدت أن ” الحكومة تعمل على المزيد من توضيح الحقائق وستواصل اتخاذ جميع التدابير المناسبة من أجل ضمان احترام سلامة وحرمة البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى بلادنا ” .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق