أخبار المغربالجهوية

شبكة صحية: مدير مستشفى ابن سينا يمنع استقبال المرضى غير المصابين بكوفيد -19 لتوجيههم للقطاع الخاص

قالت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة إن مدير مستشفى ابن سينا  التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط  أقدم على إصدار مذكرة مصلحية  موجهة إلى جميع المصالح الاستشفائية والتشخيص والمختبرات  لمنع استقبال المرضى سواء للاستشفاء أو الجراحة أو التشخيص ،  باستثناء الحالات المصابة  بكوفيد -19 بحجة  أن  المستشفى لا يتوفر على الموارد البشرية الكافية  بعد إصابة عدد من المهنيين.

واعتبرت في بلاغ توصلت به المنصة الجمعة 16 أكتوبر أن هذا الإجراء  سابقة خطيرة  في الميدان الصحي العمومي وعملية تهدف وبشكل علني  توجيه المرضى للمصحات الخاصة  وحرمان أعداد كبيرة من المرضى الفقراء والمعوزين الذين لا يتوفرون على إمكانيات من الاستشفاء وتأخير العمليات الجراحية والتشخيص الضروري للمرض أو الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة المهددون أكثر من غيرهم بمرض كوفيد-19  إذا لم يتم علاجهم وحمايتهم وتقوية مناعتهم .

وتابعت أن هذا القرار يعتبر تهديدا للصحة العامة ويفرض قيودا على الحق في الصحة وولوج العلاج دون تمييز ويتنافى كلية  مقتضيات دستور المملكة في فصوله 31 و 34 و 154 ومع توصيات منظمة الصحة العالمية بخصوص الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة والفئات الفقيرة والمعوزة ومن يفتقرون إلى مظلة تأمين صحي .

ودعت الشبكة وزير الصحة إلى  توقيف العبث بصحة المواطنين والمتاجرة بها  من خلال منعهم  من ولوج أكبر مؤسسة استشفائية بالمغرب وتتوفر على أكبر عدد من الأسرة الطبية والمركبات الجراحية. … واتخاد إجراءات  عاجلة  و أكثر لإلغاء هذا القرار “التمييزي”،  وإعادة النظر في طرق  تدبير هذه المؤسسة الاستشفائية  الجامعية ، التي أبانت عن عجزها وإفلاسها  بسبب سوء  التدبير والتسيير وتوجيه المرضى للقطاع الخاص”.

وقالت إن هذا المدير “يتوفر على مصحة خاصة  ويديرها بمعية أساتذة أطباء آخرين بالموازاة  مع مسؤوليته كمدير مستشفى و داخل الإدارة العمومية ضدا على  كل القوانين والأعراف وبمباركة من وزارة الصحة التي توصلت بشكاية من الشبكة دون أن تحرك ساكنة” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق