أخبار المغربالجهوية

بعد أسبوعين من فاجعة عدنان.. المجتمع يهتز على جريمة مقتل طفلة من نواحي زاكورة

الجهوية

بعد أسبوعين من فاجعة اغتصاب وقتل الطفل عدنان بمدينة طنجة، اهتز المجتمع المغربي على مواقع التواصل الاجتماعي  على جريمة قتل غامضة لطفلة  ذات 5 سنوات تدعى نعيمة بدوار تافركًالت، جماعة مزكًيطة، بأكدز، إقليم زاكورة بعد اختفائها لأزيد من 40 يوما.

وذكر بلاغ للوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازت أنه تم العثور على بقايا عظام بشرية صغيرة الحجم وبعض الملابس بأحد الجبال بمنطقة تفركالت مساء السبت 26 شتنبر 2020، وأنه على ضوء هذه المعطيات تم فتح بحث قضائي دقيق تحت إشراف هذه النيابة العامة، عهد به للمركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة.

وأضاف انه سيتم إجراء خبرة جينية على العظام البشرية لمعرفة الحمض النووي ولتحديد أسباب الوفاة، والقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة.

وشارك رواد مواقع التواصل الاجتماعي صور الطفلة نعيمة وطالبوا بمعاقبة الجناة بأقصى العقوبات والمتمثلة أساسا في الإعدام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق