العالم

الأمن الجزائري يعلن “إحباط مخطط مدعوم من بلد في شمال إفريقيا”

العالم

أعلن التلفزيون الجزائري، مساء الأربعاء، عن تمكن المدير العامة للأمن الوطني من توقيف 17 مشتبها فيهم ينتمون لمنظمة “الماك” الإرهابية، كانوا بصدد “التحضير لعمليات مسلحة”.

وأشار المصدر إلى أن العمليات كانت تستهدف المساس بأمن البلاد، والوحدة الوطنية، كما أفاد بكون “أعضاء الحركة المتورطة على اتصال دائم مع جهات أجنبية، تنشط تحت غطاء جمعيات ومنظمات للمجتمع المدني متواجدة في الكيان الصهيوني، ودولة من شمال إفريقيا”.

وأضاف بيان للمديرية بأن العملية الأمنية مكنت من حجز أسلحة وعتاد حربي ورايات ومناشير تحريضية خاصة بالمنظمة، ومستندات تدل على التواصل مع الكيان.

وسبق للسلطات الجزائرية اتهام المملكة المغربية بدعم حركة “الماك”، المعروفة بمطالبتها باستقلال منطقة القبائل عن جمهورية الجزائر، والتي يعتبرها النظام “حركة إرهابية”.

ووجهت الجزائر اتهامات مباشرة للحركة في افتعال أعمال عنف وشغب، وكذا تورطها في الحرائق التي شهدتها مساحات غابوية شاسعة بولاية تيزي وزو.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى