الحكومية

الرميد يعتزل السياسة ويؤكد: أغادر منصبي بضمير مرتاح وقلب مطمئن

الحكومية

 

أعلن المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان خلال حفل تسليم السلطة  لخلفه مصطفى بايتاس الجمعة 8 أكتوبر 2021 (أعلن) اعتزاله العمل السياسي.

وقال في كلمة بالمناسبة بأنه يغادر المسؤولية الحكومية، ومعها النشاط السياسي، بـ “ضمير مرتاح، وقلب مطمئن”، مؤكدا أنه سيعتزل العمل السياسي والحزبي بعد أن “استغرقت مني المسؤولية الحكومية عشر سنوات، والمسؤولية البرلمانية أربعة عشر سنة”.

وتابع الرميد “لا أدعي الكمال فيما فعلت وأنجزت، غير أني أستطيع أن أؤكد أنني بذلت وسعيت، وأفرغت جهدي، وخدمت بلدي قدر استطاعتي، وأخلصت لملكي حسب اجتهادي، راجيا الثواب من الله تعالى، ولم أسع، يعلم الله، خلال عشر سنوات من تحمل المسؤولية الحكومية، إلى تقديم مصالح خاصة، أو ترجيح مكاسب شخصية على حساب المصلحة العامة.”

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى