الجهوية

بعد انتخابه رئيسا لمقاطعة الحي المحمدي ملفات عديدة تنتظر الرخيص

الجهوية

 

عقد يوسف الرخيص الرئيس الجديد لمجلس مقاطعة الحي المحمدي الاثنين 4 أكتوبر 2021 ، أول لقاء برؤساء الأقسام والمصالح بالمقاطعة .
وخلال هذا اللقاء جدد الرئيس حرص جميع أعضاء المجلس المسير على تقديم أجود الخدمات للساكنة، و حث رؤساء الأقسام والمصالح على ضرورة تجند كافة الموظفين إلى جانب أعضاء المجلس المسير للرقي بالخدمات المقدمة على مستوى كل القطاعات، تلبية لتطلعات ساكنة الحي المحمدي.
وتنتظر الرئيس الجديد ملفات كثيرة من أجل النهوض بالشأن المحلي للحي المحمدي الذي يعد واحدا من أبرز الأحياء التاريخية بالمغرب، حيث ينتظر السكان أن يقود عملية إصلاحية شاملة خلال السنوات القادمة، خاصة البنية التحتية.
ومن ضمن أبرز الملفات التي تؤرق الساكنة هو غياب فضاءات خضراء وفضاءات ترفيهية كمتنفس للكبار والصغار، خاصة مع وجود مساحات شاسعة بعد هدم ما تبقى من دور الصفيح.
كما تشكل التجارة غير النظامية تحديا أمام الرئيس الجديد لمحاربتها وإعادة تنظيمها عبر خلق أسواق نموذجية بعيدا عن استغلال السماسرة..
من جانب آخر فالرئيس الجديد مدعو للعناية بالإرث الثقافي والفني والرياضي الذي يشتهر به الحي المحمدي، وذلك يشمل بنايات تاريخية والحفاظ وخدمة الموروث الفني الذي تركته أسماء وازنة تركت بصمتها داخل وخارج المغرب.
وتشكل دور الشباب واحدة من أبرز مداخل النهوض بالشأن المحلي بالحي، من خلال الاعتناء وتوفير حاجياتها من أجل احتضان جميع الفئات العمرية وخدمة وتطوير حاجياتها المعرفية، وبالدرجة الأولى الأطفال والشباب.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى