الجهوية

استنفار السلطات بالفنيدق بعد إشاعات بفتح معبر سبتة

الجهوية

الشمال: عبدالله الزكري

عاش محيط معبر باب سبتة استنفارا أمنيا ليلة الثلاثاء الأربعاء 29/28 شتنبر ، حيث وضعت السلطات العمومية حواجز لمنع وصول عشرات من القاصرين الراغبين في الهجرة غير القانونية في اتجاه مدينة سبتة.

وكشفت مصادر “للمنصة” أن صفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومجموعات عبر تطبيقات التراسل، تداولت من جديد رسائل كاذبة حول فتح معبر باب سبتة، تحث على تنفيذ محاولة جماعية للهجرة غير القانونية.

وشوهد قاصرين تحركوا من مدينة تطوان والمضيق، عبر مجموعات، للوصول مشيا على الأقدام في اتجاه مدينة الفنيدق، و حسب المعطيات المتوفرة تواجدت القوات العمومية بشكل مكثف من أجل صد أي محاولة اقتحام للقاصرين لمعبر باب سبتة.

يذكر أن مثل هذه الهجمات على المعبر تُعد بشكل يومي حسب أبناء المنطقة، غير أنها تتفاوت حدتها من يوم لآخر بعد هدوء الصباح يكون الليل الفترة المناسبة لتنفيذ الهجوم على البوابة.

يشار إلى أن هذه الواقعة تعيد للأذهان الهجرة الجماعية التي عرفها معبر باب سبتة قبيل أشهر قليلة والتي أسفرت عن دخول الالاف من المغاربة والمهاجرين من دول جنوب الصحراء إلى سبتة قبل أن يتم ارجاع عدد منهم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى