الحزبية

البام والأحرار الأقرب إلى ترأس أغلب الجهات ووجوه نسائية على رأس مدن كبرى

الحزبية

أفادت مصادر مطلعة أن ثلاث وجوه نسائية  هي الأقرب من الظفر بعمادة ثلاثة من أهم المدن الكبرى، ويتعلق الأمر بفاطمة الزهراء المنصوري القيادية في البام  القريبة إلى عمودية مراكش، ونبيلة الرميلي حزب الأحرار المرشحة للظفر برئاسة مجلس جماعة الدار البيضاء، بينما زميلتها في الحزب أسماء أغلالو الأقرب إلى عمودية الرباط.

هذا واتفقت التحالفات الحزبية على اختيار أسماء رؤساء الجهات الاثني عشر والتي كانت اغلبها من نصيب قيادات حزبي الأحرار والبام.

و جاءت الاتفاقات كالتالي:

عادل بركات من (البام)، رئيسا لجهة بني ملال خنيفرة، بدلا من إبراهيم مجاهد.

سمير كودار من (البام)، رئيسا لجهة مراكش اسفي، بدلا من أحمد اخشيشن.

عبد الوهاب بلفقيه ( البام)، رئيسا لجهة كلميم واد نون، بدلا من مباركة بوعيدة.

عبد النبي بيوي( البام)، رئيسا للجهة الشرقية.

رشيد العبدي ( البام) : رئيسا لجهة الرباط سلا القنيطرة

عمر مورو (الأحرار)، رئيسا لجهة طنجة تطوان الحسيمة.

وكانت جهة الدار البيضاء الأكبر بالمغرب من نصيب حزب التجمع الوطني للأحرار.

فيما آلت جهة العيون للاستقلال في شخص ولد الرشيد الصغير، وجهة الداخلة واد الذهب للحزب ذاته.

ومنحت جهة درعة تافيلالت للأحرار، أما جهة فاس مكناس فتم منحها للحركة في شخص زعيمها امحند العنصر، ثم في الأخير جهة سوس ماسة للأحرار.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى