التربية والتعليم

الموسم الجامعي ينطلق يوم 13 شتنبر ووزارة التعليم تعتمد جميع الأنماط التعليمية

التربية والتعليم

في اجتماع خصص لمناقشة سبل تحضير الدخول الجامعي 2021/2022 عبر اعتماد ﺑﺮوﺗﻮﻛﻮل صحي قررت وزارة التعليم انطلاق الموسم الجامعي بشكل فعلي يوم 13 شتنبر 2021.
وخلص الاجتماع إلى اعتماد انماط للتعليم متعددة: عن بعد، تناوبي و حضوري، مع مراعاة تطور الحالة الوبائية.
ويتميز هذا الدخول الجامعي باعتماد نظام البكالوريوس، حيث تعتمد الوزارة “مقاربة تدريجية نموذجية إلى أن يتم تعميمه على جميع المسالك خلال الدخول الجامعي المقبل 2022/2023”.
ويعِد هذا النظام -بحسب بلاغ للوزارة- باعتماد سنة تأسيسية وإرساء نظام توجيه نشيط مع إدماج الكفايات الحياتية والذاتية واللغات الأجنبية. كما يعتمد نظام الأرصدة القياسية للحفاظ على المكتسبات، ويشجع العمل الشخصي للطالب وقدراته الرقمية.
وستمكن هذه المستجدات وفق المصدر ذاته من تحسين المردودية الداخلية، وقابلية التشغيل، وحركية الطلبة باعتبار البكالوريوس الدبلوم الأكثر تداولا بالعالم.
وفيما يتعلق بالشق الاجتماعي، تقرر فتح باب الترشيح لتقديم طلبات الاستفادة من السكن الجامعي برسم الموسم الجامعي المقبل 2021/2022، علما أن قرار فتح الأحياء الجامعية سيتخذ بناء على تطور الوضعية الوبائية ببلادنا وتماشيا مع القرارات المتخذة من طرف السلطات العمومية المختصة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى