تدوينات مختارة

المديرة السابقة للقناة الثانية تنتقد الحكم الصادر في حق الصحافيين الريسوني والراضي واستيتو

تدوينات مختارة

تفاعلت المديرة السابقة للقناة الثانية سميرة سيطال مع الأحكام الصادرة في حق الصحافيين سليمان الريسوني وعمر الراضي وعماد استيتو.

وقالت سيطايل المعروفة بقربها من محيط القصر الملكي، في منشور على تويتر “أيها السادة القضاة، بصدق، ألا تعتقدون أن يدكم كانت ثقيلة قليلاً”.

وأضافت الفاعلة الإعلامية التي كانت ملقبة بالمرأة الحديدية والتي غادرت المغرب نحو فرنسا “أو هذه طريقتكم لكي تتمنوا لنا الخير”.

وأرفقت سيطايل تغريدتها المنشورة على حسابها الثلاثاء 20 يوليوز بوسوم من قبيل “بزاف” و”الحرية للجميع” و”باراكا”.

وكانت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء قد أصدر أحكامها في حق الريسوني بـ5 سنوات، والراضي بـ6 سنوات، واستيتو بـسنة منها ستة أشهر موقوفة التنفيذ.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى