العالم

الإمارات والبحرين توقعان اتفاق التطبيع مع “إسرائيل” تحت رعاية أمريكا

العالم

احتضن مقر الرئاسة الأمركية البيت الأبيض الثلاثاء 15 شتنبر مراسم توقيع اتفاق التطبيع بين دولتي الإمارات والبحرين من جهة و “دولة إسرائيل” المحتلة لأرض فلسطين، تحت رعاية الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ترمب قال بهذه المناسبة إن “إسرائيل” والإمارات والبحرين سوف تتبادل السفراء وستتعاون فيما بينها كدول صديقة، مضيفا أن دولا عربية أخرى ستطبع علاقاتها مع دولة الاحتلال خلال الفترة المقبلة، مؤكدا أنه أجرى مباحثات مع العاهل السعودي وولي العهد، وأن “لديهما عقل منفتح وسينضمان إلى السلام”.

واعتبرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” أن هذا التوقيع على هذا الاتفاق هو اصطفاف مع الأعداء، ودعم للاحتلال ضد الشعب الفلسطيني ومصادرة لحقوقه، وأضافت هلى لسان القيادي سامي أبو زهري أن حكام الإمارات والبحرين خانوا القدس وفلسطين، وبأن الاتفاق لن يحقق أي سلام للاحتلال، وإن شعوب المنطقة سيبقون يتعاملون مع الاحتلال عدوًّا حقيقيًّا ووحيدًا.

وخرج آلاف محتجين اليوم في العديد من مدن فلسطين المحتلة، وفي دول عربية وغربية في وقفات ومسيرات غاضبة تستنكر صفقة القرن والتوقيع على اتفاق التطبيع الإماراتي والبحريني مع “إسرائيل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق