الاقتصادية

موارد الخزينة بالمغرب تسجل عجزا في الميزانية بقيمة 27.4 مليار درهم

اقتصاد

سجلت موارد الخزينة بالمغرب  عجزا في الميزانية بقيمة 27,4 مليار درهم، إلى حدود نهاية شهر يونيو المنصرم، مقابل 28,7 مليار درهم مع متم يونيو 2020.

وذكر بلاغ للخزينة العامة أن هذا العجز يأخذ في الاعتبار الرصيد الإيجابي (11,9 مليار درهم)، الذي أفرزته الحسابات الخاصة للخزينة ومصالح الدولة التي يتم تدبيرها بكيفية مستقلة.

وسجلت المداخيل العادية الخام انخفاضا بـ 1% إلى 124,2 مليار درهم، كما سجلت ارتفاعا في النفقات العادية الصادرة بـ 4,1%، مما نتج عنه رصيد عادي سلبي بقيمة 7,4 مليار درهم.

ويأتي تراجع المداخيل بسبب انخفاض الضرائب المباشرة بـ 3,8%، والمداخيل غير الجبائية بـ 45,5%، مقرونا بارتفاع رسوم الجمارك بـ 31,6%، والضرائب غير المباشرة بـ 20,1%، وكذا رسوم التسجيل والطابع بـ 19,6%.

وبلغت النفقات الصادرة عن الميزانة العامة، 186,3 مليار درهم إلى غاية نهاية يونيو المنصرم، بتراجع نسبته 3,6% مقارنة مع الفترة ذاتها سنة من قبل.

ويعود هذا الانخفاض، إلى تراجع نفقات الاستثمار بـ 12,1%، وتحملات فوائد الديون بـ 13,7%، وارتفاع نفقات التشغيل بـ 3,6%، كما إن انخفاض تحملات فوائد الديون يعود إلى تراجع أقساط سداد أصل الدين بـ 25,1% إلى 22,8 مليار درهم، مقابل ارتفاع فوائد الديون بـ 7,2% إلى 17,8 مليار درهم.

وحققت الحسابات الخاصة للخزينة مداخيل بقيمة 54,9 مليار درهم أخذا في الاعتبار التحويلات الواردة من التحملات المشتركة للاستثمار من الميزانية العامة بما قيمته 12,5 مليار درهم، والمساهمة الاجتماعية للتضامن على الأرباح والدخول بقيمة 3,5 مليار درهم، والتي أقرها قانون مالية 2021.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى