التربية والتعليممنصّات

اتحاد طلبة المغرب يطالب وزارة التعليم بكشف رؤيتها لتدبير الامتحانات والدخول الجامعي

التربية والتعليم

أثار غموض وزارة التعليم حول تدبير الدخول المدرسي والامتحانات الجامعية المقبلة انتقاد الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، الذي قال أن التدبير الأعوج للوزارة “يبين بما لا يدع مجالا للشك قيمة التعليم العالي داخل المنظومة المخزنية، ويؤكد أن مستقبل الجامعة ومصير مليون طالب مغربي ليس ضمن الأولويات، ويكشف عن درجة تحكم الأجهزة الأمنية في القرار التربوي والبيداغوجي”.

وطالبت “أوطم” في بيان توصل به المنصة، الوزارة والمؤسسات الجامعية بالإعلان العاجل عن رؤيتهم وطريقة تدبيرهم لعملية الامتحانات والدخول الجامعي بشكل تفصيلي وجاد، يُطمئن الطلاب ويجيب على جميع تساؤلاتهم؛ مستنكرة استمرار غلق المؤسسات الجامعية للأحياء الجامعية في ظل بقاء موعد الامتحانات على ما هو عليه، دون الاكتراث لحالة الطلاب الاجتماعية والنفسية.

ونبّهت الوزارة أن كل تأخر في اتخاذ التدابير الاستباقية اللازمة، وفي توفير كل الظروف المصاحبة لنجاح عملية الامتحانات والدخول الجامعي، سيؤدي إلى المقامرة بحياة الآلاف من الطلاب والآلاف من الأساتذة والإداريين؛ داعية إياها إلى إعادة النظر في منظومة “التعليم عن بعد“، مع ضرورةالعمل بجدية لتوفير الشروط الاجتماعية والتقنية والبيداغوجية؛

في البيان ذاته ندد الاتحاد بمنهجية تدبير مباراة كليات الطب والصيدلة وطب الأسنان، “لعدم وجود تناسب بين أعداد المترشحين والمقبولين ولعدم الإعلان عن نتائج المباراة المفصلة للعموم لمعرفة تحقق تكافؤ الفرص من عدمه”؛ كما استنكرت الحكم الصادر من المحكمة الابتدائية بأكادير القاضي برفض الطعن في قرار الطرد الصادر في حق مناضلي الاتحاد بكلية العلوم، ودعوتنا الوزارة الوصية للتدخل وتوقيف هذه المهزلة.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى