أخبار المغربالمغرب اليوم

عمر الراضي مرة أخرى في السجن بتهم الاغتصاب ومس أمن الدولة

المغرب اليوم

بعد سلسلة من التحقيقات أجرتها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية مع الصحافي عمر الراضي انتهت بإحالته على وكيل الملك بمحكمة الاستئناف بالبيضاء الأربعاء 29 يوليوز، هذا الأخير قرر متابعته في حالة اعتقال بتهم الإغتصاب والمس بأمن الدولة داخليا وخارجيا..

وعلّق الناشط الحقوقي محمد الزهاري على هذا القرار قائلا ” تكرار سيناريو اعتقال الصحفي سليمان الريسوني، بإيداع الصحفي عمر راضي سجن عكاشة اليوم الأربعاء الأول قبل عيد الفطر (العيد الصغير) والثاني قبل عيد الأضحى( العيد الكبير) “.

وتساءل الزهاري “إلى أين تسير يا وطني مؤشرات واضحة لتسييد المقاربة الأمنية ، واسترجاع هيبة الدولة التي اعتقدوا واهمين أنها ضاعت منهم”.

وعبّر عن تضامنه مع “سليمان وعمر وتوفيق والاصريحي و المهداوي وغيرهم من الأقلام الممانعة والمنتقدة ، والتي تفضح المستور في وطن مازال فيه الجواب عن سؤال :” أين الثروة ” مفقودا ؟أو على الأصح من نهب الثروات بطرق غير مشروعة دون أن تطالهم المساءلة والمحاسبة إلى اليوم؟”.

وسبق للصحافي عمر الراضي أن أدين بـ4 أشهر سجنا موقوف التنفيذ في شهر مارس الماضي بتهمة إهانة القضاء، اثر تدوينة بموقع تويتر حول الحكم الاستئنافي على معتقلي حراك الريف.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق