التكنولوجيامنصّات

المغرب يصنع أول مجموعة تشخيصية للكشف عن كورونا بمعايير عالمية

في سابقة من نوعها، تمكنت مؤسسة مغربية من تصميم أول مجموعة تشخيصية مغربية 100 بالمئة، كاملة لتشخيص فيروس كورونا المستجد كوفيد-19.

وأفاد بلاغ للمؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة والإبداع والبحث العلمي (MAScIR)، أن الطقم تم اختباره والمصادقة عليه من طرف القوات المسلحة الملكية، والدرك الملكي، وكذا مؤسسة باستور بباريس.

وأضافت المؤسسة أن الاختبار الذي طورته MAScIR حصل على مصادقة المعامل الوطنية والأجنبية المعتمدة، مما يضعها على نفس مستوى الاختبارات المستخدمة دوليا.

وأشار المصدر ذاته إلى أن مؤسسة (MAScIR) تعرب عن امتنانها العميق للمسؤولين وعلماء المختبرات الوطنية وكذا مديرية الأدوية والصيدلة على دعمهم وتجاوبهم.

يذكر أن MAScIR هي مؤسسة مغربية، تأسست سنة 2007 ، وتهدف إلى تعزيز وتطوير مراكز البحث والتطوير في المغرب التي تلبي احتياجات البلاد في التقنيات المتقدمة، وخاصة في قطاع الأحياء الطبية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق