أخبار المغربالمغرب اليوم

العدل والإحسان تثمن تدابير الدولة للحد من انتقال عدوى فيروس كورونا وتدعوها لاحترام حقوق الإنسان

قالت جماعة العدل والإحسان إن “الدولة اتخذت تدابير احترازية للحد من انتقال عدوى الوباء بين المواطنين، لا نملك إلا تثمينها”.

وبعد أن ذكّر بيان المكتب الوطني للصحة، القطاع النقابي التابع للجماعة، بما تمر به البلاد ومعها سائر بلاد المعمور، بسبب فيروس كورونا المستجد، دعا إلى التعاون من أجل إنجاح تلك التدابير وتيسير احترامها، مطالباً بـ”ضرورة المسارعة إلى معالجة آثارها الاجتماعية والاقتصادية على المواطنين”.

واعتز قطاع الصحة للعدل والإحسان في بلاغ توصلت المنصة بنسخة منه، بـكافة الأطر الصحية، ونوّه بـ”المجهودات الجبارة والتضحيات الجسام التي تبذلها رغم الأخطار المحدقة والظروف الحرجة التي تشتغل في ظلها”.

وعبّرت العدل والإحسان من خلال بيان قطاعها الصحي، عن استعدادهم “للمزيد من الانخراط التام في كل المبادرات والأشكال التعبوية الهادفة إلى التصدي لهذه الجائحة ومساعدة المتضررين من آثارها”.

من جهة أخرى، أكد المكتب الوطني لقطاع الصحة في الجماعة “على ضرورة احترام حقوق الإنسان في تطبيق الحجر الصحي واتخاذ الإجراءات المصاحبة الكفيلة بإنجاحه.

هذا إلى جانب مطالبتها الدولة بضرورة الالتزام بتوفير مقومات نجاح الإجراءات الاحترازية المتخذة، وتوفير الإمكانات والمعدات الصحية الكفيلة بحماية الأطر الصحية من كل المخاطر وضمان تأدية واجبهم في أحسن الظروف.

وشدّد القطاع الصحي للجماعة في مطالبته الدولة بضرورة المسارعة إلى معالجة الآثار الاجتماعية والاقتصادية على المواطنين بسبب تلك التدابير الاحترازية.

للتذكير، فقد سبق لوزارة التعليم العالي أن أوقفت بتاريخ 12 يونيو 2019 ، ثلاثة أساتذة في الطب تابعين للعدل والإحسان، حيث بررت الوزارة، حينها، توقيفها للأساذة الذين يدرّسون بكليات الطب والصيدلة، بالدارالبيضاء ومراكش وأكادير، بـسبب ما وصفته بـ “إخلالهم بالاتزامات المهنية”.

وبرأت بعد ذلك المجالس التأديبية لكليات الطب التي انعقدت بتاريخ 4 غشت 2019، أساتذة الطب الثلاثة الموقوفين، ويتعلق الأمر بأحمد بلحوس، إسماعيل راموز، وسعيد أمل، الأمر الذي دفع بالوزارة فيما بعد، إلى رفع قرار التوقيف الذي دام ثلاثة أشهر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق