الاقتصادية

رئيس المجلس الأعلى للحسابات: الدين العمومي تجاوز 900 مليار درهم

سجل إدريس جطو تزايد حجم دين الخزينة العامة بأكثر من الضعف منذ 2009 حيث انتقل من 345.20 مليار درهم ليبلغ مستوى 750,12 مليار درهم مع نهاية 2019 بما يمثل 65,3% من الناتج الداخلي الخام وبزيادة تناهز 27,4 مليار درهم مقارنة مع سنة 2018 .

وقال رئيس المجلس الأعلى للحسابات خلال عرض أمام البرلمان حول أعمال المحاكم المالية أن هذه المعطيات تدل على أن “الهدف المتوخى لبلوغ مستوى من الدين يناهز 60 %من الناتج الداخلي الخام في أفق 2021 أصبح أمرا صعب المنال”.

وأضاق جطو أن “جاري الدين العمومي الكلي، أي دين الخزينة بالإضافة إلى ديون المؤسسات والمقاولات العمومية المضمونة من طرف الدولة، دون احتساب ديون الجماعات الترابية والديون غير المضمونة، فقد بلغ ما قدره 901,1 مليار درهم أي ما يمثل 81,4% من الناتج الداخلي الخام”.

ورأى في تقريره أن تدبير الدين المضمون، نظرا لحجمه المتزايد وتداعياته المحتملة على المالية العمومية، يستوجب توفير معطيات شاملة عنه، وكذا حول المعايير المعتمدة لتفعيله خاصة ضمن الوثائق المرفقة بمشروع قانون المالية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق