أخبار المغربالنقابية

المساعدون التقنيون والإداريون بوزارة التعليم يحتجون ضد التهميش ويتهمون أمزازي بتجاهلهم

النقابية

قررت النقابة الوطنية للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين بالتربية الوطنية والتعليم العالي التابعة للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي FNE  تنظيم وقفة احتجاجية “إنذارية” يوم الاثنين 20 يناير 2020 أمام مقر الموارد البشرية لوزارة التعليم بالرباط.

وتطالب النقابة بمراجعة المرسوم والأنظمة الأساسية، التي يخضع لها المساعدون الإداريون والمساعدون التقنيون والحذف النهائي للسلالم 6 و7 وفتح باب الترقية إلى ما بعد السلم 8 وإعادة النظر في نظام ترقيتهم بشكل عام.

كما تطالب بـ”تسوية ملفات المساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين الحاصلين على الشهادات وإدماجهم في السلالم المناسبة؛ وبتنظيم حركة محلية وجهوية أسوة بباقي أطر وزارة التربية الوطنية؛ وإنهاء ملف السكنيات سواء الوظيفية منها أو الإدارية وإعطاء الأولوية لهذه الفئة؛بالإضافة إلى إنصاف المساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين وإنهاء مشكل اقتطاع الصندوق الجماعي لمنح رواتب التقاعد (RCAR).

وقالت النقابة في بلاغ أصدرته أمس الاثنين 13 يناير 2020، إن هذه الفئة تعيش أوضاعا مزرية على المستويين الاجتماعي والإداري، متهمة الحكومة بالتبخيس المتواصل لعطاءاتهم ولمجهوداتهم وما غدت عليه أوضاعهم من تدهور خطير نتيجة تجميد التوظيف وتكريس الهشاشة والتشغيل بالعقدة، واستمرار وزارة التربية الوطنية في تجاهل مطالبهم المشروعة بعدم فتح حوار حقيقي يفضي إلى الحل النهائي للملف المطلبي في شموليته.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق