العالم

إيران تعترف بأنها أسقطت بالخطأ طائرة مدنية أوكرانية راح ضحيتها أكثر من 170 راكبا

العالم

بعد يومين من الإنكار اعترفت إيران اليوم السبت 11 يناير 2020 بمسؤوليتها عن إسقاط الطائرة المدنية الأوكرانية التي راح ضحيتها 176 راكبا فجر الأربعاء الماضي.

وقال قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري الإيراني، أمير علي حاجي زادة، في مؤتمر صحفي أن الهجوم الصاروخي على الطائرة كان بالخطأ، موضحا “في تلك الليلة كانت البلاد في حالة حرب، وتم إعلان أعلى مستوى للتأهب، وفي مثل هذه الظروف واجه النظام الدفاعي هدفًا علی بعد 19 کیلومترا، وحدده خطأ علی أنه صاروخ کروز”.

 ونشر الرئيس الإيراني، حسن روحاني تغريدة على تويتر، معبرا عن أسفه الشديد لهذا الحادث المأساوي، واعتبر  إسقاط الجيش الإيراني لطائرة الركاب الأوكرانية “مأساة كبيرة وخطأ لا يغتفر”.

فبما اعتذر وزير الخارجيّة الإيراني محمد جواد ظريف بإسم بلاده لشعب وعائلات الضحايا والأمم الأخرى التي تضرّرت، وكتب على تويتر “خطأ بشري في فترة الأزمة التي تسببت بها نزعة المغامرة الأميركية أدّيا إلى الكارثة”، معبّراً عن “أسفه العميق واعتذاره وتعازيه لشعبنا وعائلات الضحايا والأمم الأخرى التي تضرّرت” بالمأساة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق