مجتمع

أول مباراة موحدة للأشخاص في وضعية إعاقة: العثماني “يشرّف” والحقاوي “تحقق طموحنا”

أول مباراة موحدة للأشخاص في وضعية إعاقة: العثماني “يشرّف” والحقاوي “تحقق طموحنا”

 الاجتماعية

زار رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، الأحد 23 دجنبر الجاري، للمدرسة الوطنية العليا للإدارة مقر إجراء أول مباراة موحدة خاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة، التي يُتوخى منها إدماج الممتحنين في الوظيفة العمومية في قطاعات متعددة، وذلك في إطار تفعيل القرار المتعلق بتحديد شروط وإجراءات وبرامج تنظيم المباريات الموحدة للتوظيف ضمن الهيئات المشتركة بين الوزارات، الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة.

وقال العثماني إن هذه المباراة التي بلغ عدد المترشحين فيها أزيد من 900 مرشح، تروم فتح الفرص أمام هذه الفئة من المجتمع، في كافة أنواع الإعاقة، من أجل التوظيف بأسلاك الوظيفة العمومية، مسجلا أن الأمر يتعلق ب”تمييز إيجابي” لفائدة هذه الفئة.

فيما علقت بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن والتنمية الاجتماعية، في تدوينة على “الفايسبوك”، قائلة “لم يكن الأمر سهلا، فبعون الله ومنته، تحقق طموحنا بتفعيل 7% بعد بضع سنوات من التفكير والإنتاج التشريعي والتنظيمي وتفعيل مرسومي 2016”. وأضافت المتحدثة ذاتها، أن المباراة “نظمت في أحسن الظروف بتوفير المرافقين والترتيبات التيسيرية“.

وقررت الحكومة حصر عدد المناصب المالية المفتوحة للتباري في 50 منصبا، موزعة على 17 قطاعا وزاريا. برسم قانون المالية ل2019، وسيتم الحفاظ على نظام الحصص (الكوطا) المحدد في 7 بالمائة لهذه الفئة ضمن مباريات القطاع العام.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى