التكنولوجيا

برمجيون مغاربة يصممون تطبيقا هاتفيا لمواجهة العنف ضد النساء

برمجيون مغاربة يصممون تطبيقا هاتفيا لمواجهة العنف ضد النساء

عالم التكنولوجيا

محمد آدم 

صمم برمجيون مغاربة ينتمون لجمعية “تحرير” تطبيقا هاتفيا أطلقوا عليه إسم “فلانا” وهي كلمة عامية تعني”امرأة ما” يساعد على مواجهة العنف الممارس على المرأة داخل البيت، من خلال 30 سؤالا لتشخيص أنواع العنف المنزلي الذي تعاني منه النساء.

ويكشف التطبيق بعد تضمينه تصريحات الضحايا، نوع العنف الذي تعاني منه المرأة (جسدي، عاطفي، جنسية، مادي…)، ويقدم خدمات عدة، كدليل مؤسسات للحصول على الدعم والتوجيه؛ وعرض القوانين التي تحمي الضحية؛ وطرق مساعدة للتغلب على المشكلة واتخاذ القرار المناسب.

وبحسب المعطيات التي قدمتها الجمعية الشبابية المتخصص في الإبداع على واجهات مختلفة، فيمكن للنساء غير المتعلمات استخدام التطبيق عبر تفعيل خاصية السؤال المسموع والإجابة عليه بالرد بهز الرأس بنعم أو لا قبالة الهاتف، كما يحتوي التطبيق على رسوم توضيحية ومناسبة لهن.

كما يتيح هذا التطبيق المبتكر لجمعيات العاملة في مجال تقديم خدمات الاستماع والاستشارة القانونية والنفسية للنساء اللواتي يتعرضن للعنف، للعمل به وفق ما ينسجم مع طرقهن في المرافقة وتقديم المساعدة.

ومن المنتطر أن تطرح جمعية “تحرير” التي تدعو إلى التحرر للتعبير فنيا تفاعلا مع قضايا تخص المجتمع المغربي، هذا المشروع البرمجي في الواقع الافتراضي بعد أن تنهي اللمسات الأخيرة عليه، دون أن تحدد أجلا لذلك.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى