أخبار المغربالحكومية

وزارة الصحة تنفي انقطاع أدوية السل وتؤكد رصد ما يناهز 47 مليون درهم لاقتناء الأدوية

خرجت وزارة الصحة عن صمتها فيما يخص عدم توفر الأدوية الخاصة بعلاج داء السل، مؤكدة استمرار تلبية الحاجيات الدوائية لمرضى داء السل بصفة منتظمة، نافية ما يروج حول انقطاعها.

وقالت وزارة الصحة في بلاغ لها مساء أمس الجمعة إن داء السل من أولوياتها الاستراتيجية المنظمة في إطار البرنامج الوطني لمحاربة داء السل، مستدركة أن هذا البرنامج يحقق إنجازات ذات مقاربة عالمية تتجلى خصوصا في انخفاض نسبة الحالات الجديدة بـ%34 حسب تقديرات منظمة الصحة العالمية بالنسبة للمغرب، حيث انخفضت من 149 حالة لكل 100 ألف نسمة سنة 1995 إلى 99 حالة لكل 100 ألف نسمة سنة 2018.

بالإضافة إلى ارتفاع نسبة كشف حالات السل من 74٪ سنة 1995 إلى ٪86 سنة 2018، ومعدل نجاح العلاج بأكثر من 86٪ منذ عام 1995، والحفاظ على نسبة منخفضة للغاية لانتشار السل المقاوم للأدوية) 1 ٪ مقاومة أولية و11٪ مقاومة ثانوية).

وأشارت إلى أنه يتم رصد ما يناهز 47 مليون درهم لاقتناء الأدوية الخاصة بعلاج داء السل وتوفيرها بصفة منتظمة ومجانية لمرضى السل تحت مراقبة طبية دقيقة بالمراكز الصحية، ومراكز تشخيص داء السل والأمراض التنفسية، وبالمستشفيات العمومية، وأيضا بالمؤسسات الصحية التابعة للقطاع العسكري والقطاع الخاص والمؤسسات السجنية.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق