أخبار المغربالنقابية

نقابة موظفي وزارة الصيد البحري تطالب أخنوش بالحوار وتستنكر كثرة “الوعود الكاذبة”

دعت النقابة الوطنية لموظفي وزارة الصيد البحري الوزير الوصي على القطاع عزيز أخنوش بالجلوس إلى طاولة الحوار للاطلاع على الوضعية الحقيقية للقطاع من أجل معالجة الاختلالات الجوهرية ووقف نزيفها.

وطالبت النقابة في بلاغ أعقب مجلسها الوطني  أمس الخميس 28 نونبر، بوقف “مسلسل المحاكمات السياسية للمناضلين النقابيين ولشرفاء هذا الوطن وفي مقدمتهم الأخ عبد الحق حيسان، والأخ عبد الله رحمون”.

ونددت النقابة ب”سياسة اللامبالاة التي ينهجها مسؤولو قطاع الصيد البحري في عرقلة احداث مؤسسة الاعمال الاجتماعية لموظفي القطاع من اجل تمكينهم من الاستمرار في توزيع المنح الجزافية على مقاسهم في غياب تام للشروط العادلة والمنصفة والشفافة”.

كما استنكرت “سياسة التسويف والوعود الكاذبة التي تنهجها الإدارة المركزية وعجزها عن تحقيق أبسط مطالب الموظفات والموظفين في غياب تام لإرادة حقيقية لتصحيح المسار، نذكر على سبيل المثال منظومة المراقبة، الحماية القانونية للموظفين، المنح والتعويضات، الاحتفاظ بالمنصب للمتعاقدين المقبلين على التقاعد على غرار الموظفين المرسمين، الانتقالات، التكوين المستمر…”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق