أخبار المغربالحكومية

الحكومة توقع اتفاقيات مع جمعيات من أجل محاربة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة

وقع الحكومة بحضور رئيسها سعد الدين العثماني ووزير الشغل محمد أمكراز صباح اليوم الجمعة 29 نونبر 2019 اتفاقيات شراكة مع عدد من الجمعيات تشتغل في مجالي محاربة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة.

هذه المناسبة قال العثماني، إن جمعيات المجتمع المدني تلعب دورا مهما من أجل محاربة كل أشكال تشغيل الأطفال وكذا حماية حقوق المرأة في فضاءات العمل، مؤكدا أن دور المجتمع المدني يبقى محوريا لأنه يسهم في مكافحة مثل هذه الظواهر في العمق، وعلى أرض الواقع، بحكم قرب الجمعيات من مختلف فئات المجتمع.

و أبرز رئيس الحكومة أن “المجتمع المدني يمكنه القيام بمجهودات لانتشال الأطفال من فضاءات العمل، كما يمكنه القيام بحملات تحسيسية تروم تحسين ظروف عمل المرأة وتقوية قدراتها”، كما عبر العثماني عن انزعاجه من ظاهرة تشغيل الأطفال، داعيا الجمعيات إلى التعبئة الكبيرة لمكافحة الظاهرة وحماية الأطفال من التشغيل ومن الأعمال الخطيرة وكذا من التشغيل في البيوت، مشيرا بالمناسبة الى قانون العمال المنزليين الذي أولته الحكومة عناية خاصة، لما له من إيجابيات للحد من ظاهرة تشغيل الأطفال.

من جهة ثانية قال العثماني إن الحكومات السابقة بذلت مجهودات من أجل حماية حقوق المرأة في العمل، “غير أن الوصول إلى المساواة وتحقيقها في مجال العمل، ما زال يعرف نقصا وما زال تحسين ظروف العمل يطرح عوائق”.

كما شدد على ضرورة تعزيز مشاركة فعالة وفاعلة للمرأة، بما يضمن لها التمكين المنشود، ويوفر لها الظروف المساعدة لتتقدم في عملها المهني، ولتشعر بالارتياح في حياتها الخاصة والأسرية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق