العالم

دراسة فرنسة: 40% من مسلمي بلاد الإخاء والحرية والمساواة تعرضوا للتمييز العنصري

خلصت دراسة قامت بها مؤسسة دراسات الرأي والتسويق بفرنسا ( IFOP) إلى أن 40 % من المسلمين في فرنسا، كانوا ضحية التمييز العنصري في السنوات الخمس الماضية، %13 بشكل متكرر، و22%. أحيانا، و5% لمرة واحدة على الأقل.

وأبرز الدراسة إن 45 % من النساء كن ضحية سلوك عنصري، بينما الرجال 35% منهم تعرضوا لذلك، و46% من النساء اللائي تعرضن للتمييز محجبات، و%44 منهن  غير محجبات.

وصرح 40%  من المستطلعين المسلمين أن من بين الأسباب التي تجعلهم عرضة للعنصرية هي الدين واللون والجنسية.

وعبر مسلمو فرنسا عن أن أغلب الأماكن التي تعرضوا فيها للتمييز كانت بـ”نقط تفتيش الشرطة، خلال البحث عن عمل، دخل الإدارات العمومية، المستشفيات، خلال البحث عن المنزل للايجا، المدارس، الفنادق والأبناك.

وذكر الاستطلاع ذاته أن 24 %من المسلمين  ببلاد الحرية والإخاء والمساواة تعرضوا لاعتداء لفظي عنصري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق