مجتمع

رئيس جمعية خريجي مدرسة “ENIM”ينفي الإعتداء على طالبة بإسم “البيزوطاج”

نفى نبيل النويني رئيس جمعية خريجي المدرسة العليا للصناعة المعدنية ما راج حول تعرض طالبة جديدة بمدرسة enim للتعنيف من طرف طالبات بالسنة الثالثة والذي يدخل في سياق استقبال الطلبة الجدد وإدماجهم أو ما يسمى بالبيزوطاج.

وقال النويني في تصريح لـ”المنصة” أن الأمر يتعلق بحسابات ثنائية لا علاقة لها بثقافة “البيزوطاج” التي دأب عليها طلبة المدرسة العليا مع افتتاح كل سنة دراسية جديدة في إطار استقبال الطلبة الجدد وتسهيل عملية إدماجهم في الفضاء الدراسي بالمؤسسة.

كما نفى المتحدث ما جاء على لسان الطالبة التي اتهمت طلبة المؤسسة بنبذ طلبة الواردين من منطقة الريف ومعاداتهم، مؤكدا أن جميع الطلبة سواء ولا فرق بينهم ولا تمييز بحسب المناطق التي ينتمون لها.

في السياق ذاته طالب النويني، الطلبة السابقون بالروية وعدم افتعال شجارات من شأنها الإخلال بإيجابية هذه الأنشطة، داعيا إياهم إلى التواصل مع المؤسسة أو مكتب الطلبة أو مكتبة جمعية خريجي المؤسسة في حالة مبالغات أو إخلال بقواعد هذا الحدث السنوي.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى