مجتمع

45 بالمئة من الرجال شاركوا في الأعمال المنزلية خلال الحجر الصحي

 

أفادت المندوبية السامية للتخطي بان ما يقارب 45 بالمئة من الرجال شاركوا في الأعمال المنزلية، خلال الأزمة الصحية سنة 2020، إلى جانب تولي بعض المسؤوليات المرتبطة برعاية الأطفال.

وذكرت المندوبية، في مذكرة بمناسبة اليوم العالمي للسكان، بأن المرأة تقضي 6مرات أكثر من الوقت مقارنة بالرجل في القيام بأعمال المنزل، كما أمضت النساء 45 دقيقة إضافية خلال الأزمة مقارنة باليوم العادي.

وبلغ المعدل اليومي المخصص للأعمال المنزلية 4 ساعات و27 دقيقة للنساء، مقابل 45 دقيقة للرجال، وهو معدل تخطاه الرجال ذوو المستوى التعليمي العالي، وكذا الرجال المنتسبون ل20 بالمئة من الأسر الأكثر ثراء وصل إلى ساعة و4 دقائق.

وأشارت بيانات المندوبية إلى أن أسباب الخلاف بين الزوجين أثناء الأزمة الصحية توزعت على 3 أسباب رئيسية، أولها المخاوف المالية وإدارة الميزانية بنسبة 22 بالمئة، وتمدرس الأطفال ب12 بالمئة، وتقاسم الأعمال المنزلية ب8,4 بالمئة.

وسجلت أعلى نسب الخلافات المالية لدى الشباب دون 24 سنة بنسبة 28 بالمئة، والعاطلين بنسبة 26 بالمئة، والأزواج الذين يتوفرون على أطفال ب26 بالمئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى