المغرب اليوم

31% من المغاربة ربطوا تفضيلهم التطبيع مع “إسرائيل” باعتراف أمريكا بالصحراء

قالت دراسة أنجزتها مؤسسة البارومتر العربي إن المغرب والسودان هما استثناء في مسلسل اتفاقات أبراهام/التطبيع مع إسرائيل، حيث أتم المغرب عملية التطبيع مع إسرائيل وبدأ السودان في العملية.

وأوضحت الدراسة أنه في حالة المغرب، أقرت الولايات المتحدة بالسيادة المغربية على الصحراء بالتزامن مع التطبيع.

وفي حالة السودان، التزمت الولايات المتحدة الأمريكية بإخراج السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب كجزء من عملية التطبيع.

هذا وكشفت الدراسة أن 39 بالمئة من السودانيين أعربوا عن تفضيل التطبيع مع إسرائيل، مقابل 31 بالمئة في المغرب.

وذكرت الدراسة أنه من الممكن أن تكون شعبية التطبيع النسبية في البلدين ناتجة عن تركيز المواطنين على المزايا الاستراتيجية المتحققة من الاتفاق لدولتهم.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى