الاقتصادية

نيجيريا-المغرب : توقيع خمس مذكرات تفاهم ضمن مشروع خط أنابيب الغاز

63 / 100

 

وقع المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن ONHYM، أمس الإثنين بالرباط، على خمس مذكرات تفاهم كجزء من مشروع خط أنابيب الغاز نيجيريا-المغرب، وضمت المغرب ونيجيريا من جهة، وغامبيا وغينيا بيساو وغينيا وسيراليون من جهة أخرى.

وتم التوقيع بين المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن وشركة البترول الوطنية النيجيرية المحدودة، مع شركة البترول الوطنية الغامبية GNPC في المذكرة الأولى، وبتروغين من غينيا بيساو في المذكرة الثانية، وسوناب من جمهورية غينيا في المذكرة الثالثة، ومديرية البترول لسيراليون في المذكرة الرابعة، وشركة الغاز الوطنية الغانية في المذكرة الخامسة.

وتتضمن مذكرات التفاهم الموقعة التزاما من الطرفين في إطار هذا المشروع الاستراتيجي بتوفير الغاز لجميع دول غرب إفريقيا والسماح بطريق تصدير جديد إلى أوروبا، وكذا المساهمة في تحسين الظروف المعيشية للسكان، وتكامل اقتصادات المنطقة وتخفيف حدة التصحر بفعل الإمداد المستدام والموثوق للغاز.

وأوضح بلاغ رسمي صادر عن ONHYM، بأن “المشروع لإفريقيا بُعدًا اقتصاديًا وسياسيًا واستراتيجيًا جديدًا، وسيمتد خط أنابيب الغاز هذا على طول ساحل غرب إفريقيا من نيجيريا، ويمر عبر البنين وتوغو وغانا وكوت ديفوار وليبيريا وسيراليون وغينيا وغينيا بيساو وغامبيا والسنغال وموريتانيا إلى المغرب”، وأضاف بأنه سيكون متصلاً بخط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي وشبكة الغاز الأوروبية. وستقوم هذه البنية التحتية أيضًا بتزويد الدول غير الساحلية في النيجر وبوركينا فاسو ومالي.

وتنضاف المذكرات الخمس الموقعة إلى مذكرات أخرى تم توقيعها مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، في شتنبر الماضي، ومع موريتانيا والسنغال في أكتوبر الماضي، ما يؤكد التزام الدول بالمساهمة في تفعيل المشروع ليكون محور عبور جديد نحو أوروبا ويوفر احتياجات الغرب الإفريقي، على حد تعبير البلاغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى