المنصّة النقابية

نقابيون يتهمون مدير مستشفى عمومي بالرباط بالتعسف وسوء التدبير

اشتكى المكتب النقابي المحلي (umt) بمستشفى الولادة الليمون من تعسف مدير المستشفى، عبر نهج أساليب لضرب و تشتيت العمل النقابي، بموازاة مع فشل الإدارة و عجزها عن حل المشاكل المتراكمة للعاملين بالمستشفى عبر حلول ترقيعية غير مقبولة.

واستنكر النقابيون إقبار الملف المطلبي والتضييق عن المناضلين عوض إيجاد حلول الاحتقان والتوتر بالمستشفى، وفي مقدمته المطلب المستعجل لممرضي التخدير والإنعاش الرافضين بالعمل خارج القانون، بإجبارهم القيام بعملية التخدير دون إشراف طبيب التخدير والإنعاش خلال فترة المداومة والتوقيت العادي وما له من آثار سلبية لسلامة و صحة النساء الحوامل، إضافة إلى محاولات تهديدية بنقلهم الى مستشفى آخر في حالة عدم قبولهم بالواقع المر.

وننددت النقابة بسياسة التماطل و المراوغة و تجاهل الملف المطلبي للشغيلة الصحية بالمستشفى من بينها : النقص الحاد في الاطباء و الممرضين و القابلات ، غموض اسناد المسؤوليات ، المحسوبية و الزبونية في صرف منحة المردودية ، اتخاذ مجموعة من القرارات العشوائية بالمستشفى ، إغلاق مقصف المستشفى منذ سنوات على المستخدمين والمرضى، محاولات الهجوم على الحريات النقابية من أجل إقبار مطالب المستخدمين…

وقرر المكتب النقابي المحلي لمستشفى الليمون استئناف معركته النضالية، “إذ يدق ناقوس الخطر و يطالب من مديرية المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط و كل من يهمه الأمر، التدخل الفوري لوقف هذا النزيف الحاد، لأن الوضع الصحي بالمستشفى في الإنعاش يحتضر ولسوء التدبير و التسيير يفتقر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى