التربية والتعليم

مسلسل أساتذة التعاقد ينتهي بالإدماج

بعد مسلسل احتجاجي وتصعيدي طويل وجد ملف الأساتذة المتعاقدين طريقه للحل، بعدما تم الاتفاق بين النقابات ووزارة التعليم على عدة نقط تخص مشاكل القطاع.

عبدالرزاق الإدريسي الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم fdt قال في تصريح للمنصة أنه سيتم إلغاء الأنظمة الأساسية 12 لموظفي الأكاديميات مباشرة مع صدور النظام الأساسي الجديد.

وأوضح أنه  سيتم إدماجهم في النظام الأساسي الجديد لموظفي وزارة التربية الوطنية وبذلك ستسري عليهم مقتضيات هذا النظام الجديد طيلة مسارهم المهني من التوظيف إلى التقاعد.

وأضاف أن هؤلاء الأساتذة سيحصون على منصب مالي مركزي والتوظيف في مناصب مالية محدثة بموجب قانون المالية ضمن جدول أعداد موظفي الأكاديميات؛ وسيتوصلون بأجورهم مباشرة من الخزينة المركزية.

وتابع المتحدث أن الأساتذة المتعاقدين سيشاركون في الحركة الانتقالية الوطنية لموظفي وزارة التربية (من جهة إلى أخرى).

ثم سيرسمون بأثر رجعي ومالي وإداري أي الترقيات في الرتب والمشاركة في الامتحان المهني للترقية 2022 من السلم 10 إلى السلم 11 بالنسبة للفوج الأول (2 يناير 2017)، بالإضافة إلى أنهم سيكون لديهم الحق في المشاركة في المباريات الداخلية بوزارة التربية وخارجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى