المنصّة الحزبية

قيادي في الحمامة يتهم “خصما سياسيا” بتحريض الحملات “المفتعلة”

 

اتهم لحسن السعدي، رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، خصما سياسيا بتحريض المغاربة على التصويت ضد حزب التجمع الوطني للأحرار، عبر ركوب الحملة الإلكترونية “المفتعلة”.

وأكد السعدي، في كلمة خلال لقاء جهوي لأعضاء الحمامة، بأن المغاربة يثقون في الحكومة الحالية ورئيسها، وهو ما أبانت عنه نتائج الانتخابات الجزئية في كل من الحسيمة ومكناس، مشيرا إلى أن مساعي الخصوم خابت رغم محاولات الهجوم على “الأحرار”.

واعتبر المتحدث بأن الجهة المذكورة اتهمت الناخبين بالارتشاء وبيع الشرف، وادعت بأن وزارة الداخلية انحازت لحزب الحمامة، إلى جانب عملها على “تضليل المغاربة وإخراج تصريحات قياديي الحزب عن سياقها الحقيقي”، معتبرا بأن كلمة رئيس مجلس النواب راشيد الطالبي العلمي تضمن لفظ “المرضى” موجها كلامه للخصوم السياسيين.

وكان حزب العدالة والتنمية، بقيادة الأمين العام عبد الإله بنكيران، أكد بأن مراقبيه عاينوا تواطؤ أعوان السلطات المحلية في توجيه أراء الناخبين وملء صناديق الاقتراع، بعقب حصول التجمعيين على مقعدي مكناس والحسيمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى