رياضة

ضربات الترجيح تهدي “اللبؤات” بطاقة العبور إلى نهائي “الكان”

 

تمكن المنتخب المغربي من بلوغ المباراة النهائية لكأس أمم إفريقيا للسيدات، في أول مشاركة في تاريخه، بانتصاره على نظيره النيجيري بضربات الترجيح، في نصف النهائي.

وعلى الرغم من النقص العددي، تقدم “النسور الخضر” بالهدف الأول، في الدقيقة 61، بعد خطأ فادح في الإبعاد من طرف دفاع المنتخب المغربي، قبل أن تنجح سناء مسودي في تعديل الكفة، في الدقيقة 65، مستغلة تغير مسار عرضية روزيلا عيان.

وأنهت النيجيريات المباراة، منذ الدقيقة 70، ب9 لاعبات فقط، بعد تعرضهن لحالة طرد ثانية، غير أن الأفضلية لم تصل بأصحاب الأرض إلى زيارة الشباك.

وسيطر التعادل على الوقت الأصلي والإضافي، ليلجأ المنتخبان إلى ضربات الترجيح، والتي حسمتها “اللبؤات” بنتيجة 5 مقابل 4، بعد تصدي الحارسة خديجة الرميشي للركلة الثانية.

وحقق المنتخب المغربي أول تأهل إلى نهائي المسابقة، مزيحا حامل اللقب، حيث سيواجه المنتخب الجنوب إفريقي في المباراة الختامية، يوم السبت المقبل.

وشهد ملعب مجمع الأمير مولاي عبد الله بالرباط حضورا جماهيريا قياسيا، تخطى 45 ألفا و500، للمرة الأولى في تاريخ الكرة النسوية الإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى