التربية والتعليم

ضحايا تأخير الترقية يستنكرون تماطل الوزارة الوصية

 

أدانت التنسيقية الوطنية لضحايا تأخير مذكرة الترقية بالاختيار لسنة 2021 عدم تجاوب وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة مع مطالبها، وتجاهل واقع التهميش الذي تتعامل به الجهات المختصة مع موظفي القطاع.

وحملت التنسيقية، في بلاغ لها، كافة المتدخلين في الوزارة مسؤولية التماطل المستمرة في إصدار المذكرة، والتي كان مقررا صدورها قبل دجنبر 2021، معربة عن أسف وإحباط الموظفين مع اقتراب الموسم الدراسي من نهايته.

وأكد البلاغ رفض ربط إصدار مذكرة الترقية بالاختيار 2021 بملفات أخرى خاصة المتصرفين التربويين، تجنبا لرفع مستوى الاحتقان داخل القطاع وإرغام المتضررين على النزول إلى الشارع للدفاع عن حقوقهم.

ودعت التنسيقية كافة الموظفين المعنيين بالترقية إلى الانخراط في الخطوات النضالية المزمع تنظيمها، والاستعداد للمعارك التصعيدية القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى