المنصّة الحقوقية

جبهة مغربية تدعم معركة الأسرى في سجون الاحتلال وتدعو لإعداد لائحة سوداء للمطبعين

عبرت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع عن تضامنها الكلي والمبدئي مع الأسرى في سجون الاحتلال ودعمها لمعركتهم المتواصلة من أجل الكرامة والحرية، مهنئة في الوقت ذاته الأسير عواودة بمناسبة انتصاره على جلاده ورفعه للإضراب عن الطعام.

ونددت الجبهة في بلاغ الجمعة 2 شتنبر بـ”كل أشكال الاختراق الصهيوني بالمغرب، وبكافة مسلكيات المطبعين الانتهازيين، وتنديدينا بكل الزيارات التطبيعية لكيان الاحتلال سواء بدوافع سياحية أو غيرها”.

ودعت لفتح وإعداد اللائحة السوداء للمطبعين شهادة للتاريخ، تتضمن أسماء “الشخصيات العامة” المطبعة، “ليشهد التاريخ على تهافتهم واندحارهم في سلم القيم، وليذكرهم كوصمة عار في سجل تاريخ بلادنا؛ وحتى تتذكر الأجيال من خان القضية الفلسطينية وشعبها ومن خان مصلحة الوطن؛ على أن تتكلف كل شريحة أو فئة بتسجيل أسماء المطبعين في صفوفها”.

وأعلنت إصدارها لنشرات رصد التطبيع الرسمي بالمغرب من خلال نشرة الراصد للتطبيع بالمغرب من أجل الفضح والبيان والتوثيق، تصدر عن الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بشكل دوري.

واستنكرت الجبهة ما يتعرض له المسجد الأقصى من اقتحامات وحفريات وأنفاق تخترق أساساته وتهدده بالانهيار، بالإضافة إلى استنكارها فرض المناهج الإسرائيلية على جميع مدارس القدس من أجل تهويد المقدسيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى