مجتمع

جائحة كورونا أعاقت الوصول إلى خدمات رعاية الأم والصحة الإنجابية

 

أوضحت المندوبية السامية للتخطيط بأن جائحة كوفيد19 أعاقت وصول النساء إلى الخدمات الصحية، فيما يتعلق بصحة الأم والإنجاب ورعاية الأطفال.

وأفادت المندوبية، في مذكرة بمناسبة اليوم العالمي للساكنة، بأن 27,7 بالمئة من النساء لم ين لديهن إمكانية الوصول إلى الرعاية الصحية للأم، و20,8 بالمئة لم يحصلن على خدمات إنجابية.

وأضافت بأن المناطق القروية حصدت النسبة الأكبر ب32,4 بالمئة مقابل 22,6 في المناطق الحضرية، في الحصول على خدمات صحة الأم، و28 مقابل 16,7 بالمئة في الرعاية الإنجابية.

وعانت 26,6 بالمئة من النساء من صعوبة في الاستفادة من للزيارات ما قبل الولادة بسبب عوائق الحظر، من بينهن 35,9 بالمجال القروي، فيما حرمت 26,2 بالمئة من النساء لدواعي مادية، 31,9 بالمئة منهن في المجال القروي.

ولدواعي التخوف من الإصابة بالعدوى، لم تصل 27,8 بالمئة من النساء في المدار الحضري للخدمات الصحية، مقابل 290,8 بسبب عوائق مادية، و17,8 بالمئة بسبب صعوبة الوصول.

وذكرت معطيات المندوبية بأن الجائحة يمكن أن تؤثر على سنوات من التقدم المحرز في مجال صحة الأطفال والتطعيم، حيث لم يتمكن 11,7 بالمئة من الأطفال أقل من 5 سنوات من الحصول على التطعيم، لذات الأسباب المذكورة مسبقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى