التربية والتعليم

بنموسى : رأس المال البشري عنصر رئيسي في إصلاح منظومة التعليم

 

استعرض شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، خارطة الطريق لإصلاح منظومة التعليم الوطنية، خلال الفترة بين 2022 و2026.

وتهدف الخطة التي كشف عنها بنموسى، خلال الدورة العادية 134 للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إلى توفير ظروف مواتية تسمح باستكمال الطفل لتعليمه الإلزامي، وتطوير المهارات والقدرات اللازمة لتكوين شخصيته، إلى جانب الاستفادة من الدعم الاجتماعي للدولة والشركاء.

واعتبر بنموسى بأن الخارطة ترتكز على أعضاء هئية التدريس بشكل رئيسي، حيث تسعى لترسيخ نحول في نظام التعليم الوطني، يتمحور حول ترقية المعلمين وتدريبهم والتزامهم، في أفق قيادتهم الديناميكية لمدارس حديثة تعتزم الوزارة إنشاءها.

وتتخذ الوزارة مقاربة تعتمد على الاستماع ومشاركة مختلف أصحاب المصلحة وعموم المواطنين، ضمن برنامج الاستشارة الوطني “مدرسة نوعية للجميع”، والذي يروم إطلاق مشورات وطنية لتجويد المدرسة العمومية.

ويندرج اجتماع الوزارة بأعضاء المجلس ضمن مبادرة الحوار المؤسسي، حيث تطمح الوزارة إلى إثراء خارطة الطريق بشراكة مع مختلف المتدخلين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى