فلسطين.. أخبار ومواقف

بعد إعلان الهدنة .. العدوان يخلف 45 شهيدا و360 جريحا

معاذ أحوفير

أفاد مكتب الإعلام الحكومي في غزة، زوال اليوم الإثنين، بأن حصيلة العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع بلغت 45 شهيدا أزيد من 360 جريحا.

واستمرت العملية العسكرية لما يقارب 3 أيام، قبل دحول اتفاق الهدنة حيز التنفيذ قبل متتصف ليلة الأحد-الإثنين، استهدفت قيادات في حركة الجهاد الإسلامي جناحها العسكري سرايا القدس.

وأعلنت الحركة بأن 12 من عناصرها استشهدوا خلال العدوان الأخير، من بينهم تيسير الجعبري، مسؤول المنطقة الشمالية، وخالد المنصور، مسؤول المنطقة الجنوبية.

ودمرت الغارات، وفقا لوزارة الإسكان في غزة، 18 وحدة سكنية بشكل كلي، كما أضرت بأزيد من 1700 وحدة بشكل جزئي، من بينها 71 غير صالحة للسكن.

وذكرت المديرية العامة للدفاع المدني بأنها نفذت 138 مهمة، من بينها الإطفاء والإنقاذ والإسعاف، وشملت إخماد 71 حريقا، وانتشال 5 شهداء، وتقديم الإسعافات ل49 جريحا.

ومع عودة التهدئة وتفعيل اتفاق وقف إطلاق النار، فتحت الحكومة “الإسرائيلية” المعابر لدخول شاحنات الوقود لإعادة تشغيل محطة الكهرباء، وكذا عبور الحالات الإنسانية من ضحايا العدوان.

وينص الاتفاق بين حركة الجهاد الإسلامي وجيش الاحتلال، بوساطة مصرية قطرية، على وقف العمليات العسكرية، والإفراج عن الأسير خليل عواودة ونقله للعلاج، إضافة إلى الشيخ بسام السعدي القيادي في الحركة.

وتعتبر المعركة الأخيرة هي الأعنف منذ “سيف القدس”، والتي انطلقت في أواخر رمضان 2021، وخلفت 261 شهيدا بينهم 47 طفلا، وجاءت ردا من المقاومة على اقتحام الأقصى وقرار القضاء الإسرائيلي بتهجير سكان حيش الشيح جراح.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى