رياضة

المنتخب المغربي يختتم معسكره الإعدادي بملاقاة باراجواي

معاذ أحوفير

يستعد المنتخب المغربي لمواجهة نظيره الباراجوياني، يوم غد الثلاثاء، في مباراة إعدادية ودية ثانية، تحت إشراف الناخب الوطني وليد الركراكي، تحضيرا لنهائيات كأس العالم 2022.

وارتحلت البعثة المغربية من برشلونة إلى إشبيلية، قصد استكمال الاستعدادات لخوض المباراة على ملعب بينيتو فيلامارين الخاص بنادي ريال بيتيس الأندلسي.

وشاركت عناصر المنتخب المغربي في الحصة التدريبية المسائية، أمس الإثنين، باستثناء حكيم زياش الذي اكتفى بتدريبات انفرادية لإراحته من بعض الآلام، في انتظار ظهوره في المران الختامي المفتوح أمام وسائل الإعلام.

وأوضح أشرف داري، في تصريح للقناة الرسمية للجامعة، بأن للاعبين فخورون بالأدء المقدم ضد تشيلي، مشددا عزم زملائه على تقديم مردود أفضل وفقا لتعليمات المدرب لإرضاء الجمهور المغربي.

ومن جانبه، صرح بدر بانون بأن الفريق الوطني يروم مواصلة الأداء الجيد وتحقيق نتيجة إيجابية أمام باراجواي، لاختتام معسكره الأخير بمؤشرات مطمئنة قبل خوض غمار نهائيات كأس العالم، في نونبر المقبل.

وتمكن أبناء الركراكي من الفوز على تشيلي بنتيجة 2 مقابل 0، في مباراة حضرها قرابة 30 ألف مغربي بملعب كورنيلا ايل برات، بمدينة برشلونة.

ويواجه المنتخب المغربي منتخبا من أمريكا الجنوبية للمرة الحادية عشرة في تاريخه، بعد انهزامه في ثمان متاسبات أمام الأرجنتين 3 مرات، والبرازيل مرتين، وأوروغواي وكولومبيا وبيرو مرة واحدة، فيما حقق تعادلا وانتصارا أمام تشيلي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى