الاقتصادية

المغرب .. “النقد العربي” يتوقع تسجيل معدل نمو لا يتجاوز 1 بالمئة

 

توقع تقرير لصندوق النقد العربي، حول آفاق الاقتصاد العربي لسنتي 2022 و2023، بأن يسجل المغرب نسبة نمو لا تتجاوز 1 بالمئة، خلال العام الجاري.

وذكر التقرير، الذي يرصد توقعات النمو واتجاهات تطور الأسعار المحلية للدول العربية، بأن من المنتظر انخفاض القيمة المضافة الفلاحية، بعد تسجيل محصول يصل إلى 32 مليون قنطار في الموسم المنقضي.

وأضاف المكتب بأنه مع افتراض تحقيق محصول متوسط في حدود 75 مليون قنطار، برسم الموسم الفلاحي المقبل، يحتمل بلوغ نسبة نمو تناهز 4 بالمئة.

وأوضح التقرير بأن خطة دعم التعافي الاقتصادي خلال الفترة المقبلة سترتكز على تمويل المشاريع الاستثمارية الكبرى، في أفق إحداث 50 إلى 100 ألف وظيفة، وكذا إعداد برنامج لتعافي التجارة عبر مراجعة الاستراتيجية الوطنية تماشيا مع تداعيات الجائحة، إضافة إلى مواصلة دعم إنعاش قطاع السياحة.

ووفقا للتقديرات الرسمية وتوقعات صندوق النقد العربي، يرتقب أن يصل معدل التضخم خلال العام الجاري إلى 5,3 بالمئة، على أن يتراجع سنة 2023 نحو 2 بالمئة.

ورصد التقرير ارتفاع معدل النمو بالأسعار الثابتة بنسبة 7,9 بالمئة، سنة 2021، فيما يتوقع أن تصل إلى 1 بالمئة في العام الجاري، و4 بالمئة في السنة المقبلة.

وتحيط عديد المخاطر بآفاق نمو الاقتصادي في البلدان العربية، شأنها شأن كافة دول العالم، منها التطورات الإقليمية وتأثيرها على أسعار السلع الغذائية، وتكرار موجات انتشار كورونا ما يشكل تحديا لما يحمله من ضغط على الإنفاق وتأثير سلبي على مستويات التشغيل.

وأشار التقرير إلى أن تصاعد ضغوطات المديونية العالمية ينضاف إلى المخاطر المذكورة، إلى جانب توقعات بتقييد السياسة النقدية للدولة النامية واقتصادات السوق الناشئة، بفعل التطورات العالمية الأخيرة والاتجاهات التضخمية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى