ثقافة وفنون

الفنان مهيول ينتفض باكيا: في المغرب إما أن تذهب للسجن أو تموت والماسكون بالفن بزناسة

في موقف حزين ممزوج بالغضب، انتفض الفنان الكوميدي محمد مهيول من أمام مقبرة الشهداء بالدارالبيضاء يستنكر ضعف الرعاية الاجتماعية والصحية بالمغرب.

وقال مهيول أمام عدسات كاميرات الصحافة بعد تشييع جنازة الفنان نورالدين بكر ”  المسؤولين الله ياخذ فيهم الحق، حشومة عليهم”.

وأضاف “كاين دول عربية كيداويو الشعب فابور، والسبيطار ديال المخزن مافيه حتى الدوا الاحمر، حشومة عليهم”.

وأردف الفنان “السبيطارات ديال المخزن زيرو، باش تخدمو البريفي” يقصد أن سوء الخدمات بالمستشفيات العمومية يدفع بالمواطن للتوجه اضطرارا إلى المصحات الخاصة.

وتابع محمد مهيول في تصريحه أمس الجمعة 2 شتنبر،  موجه كلامه غاضبا للمسؤولين “تتهلاو غير في الشيخات باش تدوزو بيهم القصارات”.

وقال المتحدث في تصريحاته أمام الصحافة إن “الماسكون بالمجال الثقافي بزناسة وشفارة” واستطرد أنه في المغرب “إما أن تذهب للسجن أو تموت ..”.

ثم انتهى إلى أن “المغاربة قلبهم طايب”، داعيا المسؤولين إلى مراعاة معاناة الشعب، مستدركا “راكم عيقتو”،  ثم وجه الخطاب إلى المسؤولين “حتى نتوما غتموتو” مردفا أن الفنان إلى ما خدمش كيموت بالجوع”.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى