أخبار المغربالمنصّة النقابية

الـ ODT تضرب يوم 20 فبراير احتجاجا على”سياسة القهر والظلم والإقصاء الاجتماعي”

أعلنت المنظمة الديمقراطية للشغل مشاركتها في إضراب عام وطني يوم الأربعاء 20 فبراير 2019 احتجاجا على “سياسة التفقير والتجويع والبطالة، وضد استمرار سياسة القهر والظلم والإقصاء الاجتماعي” منددة بـ”إغراق الاقتصاد الوطني بمديونية غير مسبوقة وتكريس الهشاشة الاقتصادية وتراجع الاستثمارات الداخلية والخارجية؛ وتفشي ثقافة الريع والفساد والرشوة واقتصاد الامتيازات والمضاربات والاحتكار والتملص الضريبي وانتشار الاقتصاد غير المهيكل وسوء الحكامة والبيروقراطية الإدارية وانعدام الشفافية”.

وطالبت في بلاغ لها بتحسين “الوضع الاجتماعي للطبقة العاملة والمتقاعدين والرفع من أجورهم ومعاشاتهم، وضمان مستوى معيشي لائق للطبقة المتوسطة من مهنيين مستقلين ومقاولين صغار ومتوسطين، وتوفير فرص الشغل للشباب العاطل وان تضمن الدولة حد أدني من الدخل في حالة البطالة” وبـ” بناء عقد اجتماعي في اطار نموذج تنموي جديد يهدف تحقيق النمو السريع والتنمية العادلة والمستدامة ويلبي الاحتياجات الإنسانية للمواطنين وللطبقة العاملة في الكرامة والحرية والعدالة والحماية الاجتماعية والمساواة والأمن الاجتماعي”.

وعددت المنظمة النقابية عدة اختلالات يرزح تحت وطأتها المواطن وذكرت منها :

  • إثقال كاهل المواطنين بالضرائب والرسوم واعتماد نظام جبائي وضريبي غير عادل؛ واستهداف الطبقة الوسطى بسلسلة من الإجراءات والقرارات التراجعية وضرب للمكتسبات الاجتماعية و ارتفاع أسعار المواد الأساسية من مواد غذائية ومحروقات وماء وكهرباء ونقل وسكن ؛

-ارتفاع معدلات الفقر البطالة وتزايد مظاهر الظلم والقهر والحرمان والفقر والاقصاء الاجتماعي، وتفاحش ظاهرة هجرة الأدمغة والشباب المغاربة بما فيهم حملة الشهادات والكفاءات العليا؛

  • استهداف المدرسة العمومية من خلال قانون اطار يتوجه الى ضرب مجانية التعليم والتوظيف بالعقدة لتكريس الهشاشة مقابل تشجيع التعليم الخاص.

-إفلاس المنظومة الصحية وعودة انتشار امراض الفقر والأوبئة الفتاكة وسوء الحكامة والفساد وإفراغ المستشفيات من دورها العلاجي والإنساني وتحويلها الى مكاتب لتوجيه المرضى للقطاع الخاص وتدمير الصناعة الدوائية الوطنية ضرب الحقوق والحريات النقابية وعرقلة الحوار الاجتماعي ورفض ماسسته وتنظيمه القانوني وتشكيل مجلس اعلى للحوار الاجتماعي يضم كافة الفرقاء الاجتماعيين والاقتصاديين والمهنيين والمتقاعدين، يخرجنا من الحسابات السياسية الاقصائية والضيقة؛

-ضرب القدرة الشرائية للمواطنين من موظفين ومهنيين بما في ذلك الاقتطاعات المتكررة من الأجور بسبب الاضراب الدستوري ولفائدة صناديق التقاعد تم افلاسها بسبب الريع والفساد؛

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium Essai iptv gratuit Test IPTV 48h Premium Abonnement IPTV Premium Smart IPTV iptv gratuit Test iptv 7 jours Abonnement iptv iptv premium