ملفات

الرباط .. محاكمة جديدة ل13 أستاذا متعاقدا يوم الخميس

 

تنعقد يوم غد الخميس بالمحكمة الابتدائية بالرباط، جلسة محاكمة ل13 أستاذا من أطر “التعاقد”، بتهم التجمهر وإهانة القوات العمومية، وكذا خرق حالة الطوارئ الصحية.

وتعتزم التنسيقية خوض إضراب عن التدريس والتصحيح والمداولات واللقاءات، تعبيرا عن استنكار المحاكمات “الصورية” لزملائهم، والتي تهدف لترهيب نضالات التنسيقية واستنزاف الأساتذة، على حد تعبير بلاغ للمجلس الوطني.

واعتبر كريم الزغداني، عضو لجنة الإعلام، في حوار مع “المنصة24″ينشر لاحقا، بأن الأساتذة عازمون على الصمود إلى حين تحقيق المطلب الرئيسي بإسقاط مخطط التعاقد، مؤكدا على ضرورة تظافر الجهود لإنقاذ وصون المدرسة والوظيفة العموميتين.

واعتبر الزغداني بأن التضييق والمحاكمات تهدف لإطالة مدى المعركة النضالية، وإرهاق جهود التنسيقية والجماهير الأستاذية، مشددا على استعداد الأساتذة للتصدي للمخطط بكافة تجلياته.

ويصل مجموع الأساتذة المتابعين إلى 45، يتوزعون على 3 مجموعات حسب تاريخ الاعتقال والمثول أمام النيابة العامة، من بينهم 4 أستاذات، حيث اعتقلت المجموعتان الأولى والثانية على خلفية أحداث الرباط في أبريل 2021، وانضمت المجموعة الثالثة في أكتوبر 2021.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى