المنصّة البرلمانية

وزير التجارة : إدماج الباعة المتجولين يستدعي مراعاة الخصوصيات المجالية

63 / 100

 

أوضح رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة، بأن إدماج الباعة المتجولين لا يفترض حلا وحيدا ينطبق على الجميع، بل يستدعي مراعاة الخصوصيات المجالية والاجتماعية والاقتصادية.

وأضاف مور، في جوابه على سؤال من فالفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، بأن إدماج الباعة المتجولين يفرض سياسة عميقة تتطلب تدخل عدد من الفاعلين، من بينهم الحكومة والمنتخبين والسلطات المحلية.

وأشار مزور إلى أن الظرفية الاجتماعية والخصوصيات الاقتصادية تختلف من مجال ترابي إلى آخر، ما دعا الوزارة إلى العمل على إنشاء دليل لمواكبة المنتخبين والسلطات في عملية إدماج الباعة المتجولين وفق رؤية خاصة بكل مجال.

وأشاد الوزير بالتجارب السابقة في مجال المواكبة وبرامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وبرنامج رواج وعدد من التجارب، ملفتا إلى أن بعضها أثمر نتائج مهمة، فيما أنتج البعض الآخر خلاصات مفيدة لعدم تكرار بعض الإخفاقات المسجلة.

ونبه المتحدث إلى أن تحليل الظاهرة يتضمن مغالطات كبيرة، مشيرا إلى أن الدراسات تفيد بأن معدل عمر البائع المتجول هو 40 سنة، أب لأسرة وتبلغ مداخيله أكثر من 4000 درهم شهريا، ما يستدعي حلولا تناسب وضعيته الاجتماعية ولا تضعه في كفة واحدة مع الفئات المستهدفة ببرامج محاربة البطالة مثلا، على ح تعبير الوزير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى